أزمة قاتلة في سلاح الجو الأمريكي.. الخطر قادم

أزمة قاتلة في سلاح الجو الأمريكي.. الخطر قادم
الاثنين, 9 ديسمبر, 2019 - 11:33

كشف تقرير عسكري أمريكي أن الجيش الأمريكي يعاني من مشاكل جمة وقد تكون خطيرة على مستقبل أمنه ومصالحه ليس في الولايات المتحدة الأمريكية وحسب بل وفي كل الدول العالم المتواجد فيها عدا عن الأحلاف المنخرط فيها.

وبحسب التقرير، تعاني القوات الجوية الأمريكية أزمة نقص حادة بعدد الطيارين حيث بلغ عدد الطائرات في الأساطيل الأمريكية أكثر من عدد الطيارين أنفسهم.

كما أضاف التقريرأن أزمة نقص في عدد الطيارين وصعوبة في تدريب أطقم جوية تكون قادرة على قيادة الطائرات الحربية المتطورة.

ولفت التقرير إلى أن نقص عدد الطيارين، أصبح من أبرز التحديات، التي تواجه القوات الجوية المتطورة، مشيرة إلى أن الخبراء يبحثون كيف كيف إنشاء برامج تدريب متقدمة لتأهيل طيارين على درجة عالية من الآداء، وتطوير مسار أسرع لتعويض هذا النقص في المستقبل.

واعتبرأن الفترة بين عامي 2006 و 2012، شهدت نقصا كبيرا في عدد الطيارين الحربيين في الجيش الأمريكي والدول الحليفة له، مشيرة إلى أن حجم النقص في عدد طياري الجيش الأمريكي يقدر بـ 2000 طيار حربي.

وتشمل قائمة العجز طياري المقاتلات الحربية، والقاذفات، وطائرات الشحن العسكري، والمروحيات، بحسب المجلة، التي أشارت إلى أن نسبة العجز في عدد الطيارين وصلت إلى 10 في المئة من إجمالي عدد الطيارين.

وتصل نسبة العجز الحالي في عدد الطيارين إلى 6 أضعاف العجز، الذي تعرضت له القوات الجوية الأمريكية عام 1947، وخلال مراحل مختلفة في القرن الماضي، إضافة إلى العجز الذي حدث في بداية القرن الحادي والعشرين.