إيران: السعودية والإمارات والولايات المتحدة انتقلت للخطة البديلة في المنطقة

السبت, 15 يونيو, 2019 - 15:07

أشار وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، أن مزاعم الإدارة الأمريكية ضد إيران بشأن هجمات خليج عمان دون دليل، وتظهر أن فريق مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون، وولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان، وولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، ووزير الدفاع الإسرائيلي بنيامين نتنياهو انتقلوا إلى الخطة البديلة وهي دبلوماسية التخريب.

وكتب ظريف على "تويتر": أن تقفز الولايات المتحدة على الفور لتقدم مزاعم ضد إيران دون أدنى دليل حقيقي أو عرضي، يكشف تماما أن الفريق (بي) ينتقل للخطة البديلة: دبلوماسية التخريب".

وأشار ظريف أن إلى بولتون ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان قد يدفعون الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى صراع مع طهران.

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، الخميس، أن الولايات المتحدة، تعتقد أن إيران مسؤولة عن الهجمات على الناقلات في خليج عمان، مؤكدا أن "هذا رأي الحكومة الأمريكية، بأن الحكومة الإيرانية هي المسؤولة".

كما أكد وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير، الخميس إن السعودية تتفق مع الولايات المتحدة الأمريكية في أن إيران هي المسؤولة عن هذا الحادث.

وأعلن وزير الخارجية البريطاني جيريمي هنت اليوم إن بلادة تعمل على أساس أن إيران مسؤولة عن هذه الهجمات.

هذا ورفضت البعثة الإيرانية في الأمم المتحدة، اليوم، بشكل قاطع الزعم الأمريكي الذي "لا أساس له" بشأن الهجمات على ناقلتي نفط في خليج عمان.