تقرير عسكري: الصين ستدمر قواعد الولايات المتحدة في آسيا خلال ساعات

السبت, 24 أغسطس, 2019 - 11:00

كشف تقرير عسكري أعده خبراء عن التواجد العسكري للقوى والدول في المنطقة الأسيوية أن الصين زادت من عدد صواريخها الباليستية والدقيقة بالإضافة إلى أنظمة الدفاع الجوي والتي قادرة أن تلعب دورا كبير لصالحها في التفوق العسكري في المنطقة.

وبحسب الخبراء، يمكن للصين تدمير القواعد العسكرية الأمريكية في آسيا في غضون ساعات.

وجاء في التقرير: "تشكل ترسانة الصواريخ المتنامية تهديداً خطيراً لجميع القواعد والمرافق المتحالفة مع الولايات المتحدة والممرات والموانئ في غرب المحيط الهادئ. قد تكون هذه المواقع عديمة الفائدة بسبب الضربات الدقيقة في الساعات الأولى من الصراع. إن التهديد الصاورخي لجيش التحرير الشعبي الصيني يهدد قدرة أمريكا على قيادة قواتها بحرية في المنطقة بأسرها".

يعتقد المحللون الأستراليون أن استراتيجية الدفاع الأمريكية في منطقة المحيط الهادئ الهندية "تشهد أزمة غير مسبوقة"، حيث أن جمهورية الصين الشعبية قد نشرت "عددًا كبيرًا من الصواريخ الموجهة بدقة وأنظمة الدفاع الجوي في المنطقة التي يمكن أن تقوض التفوق العسكري الأمريكي".

يكتب الخبراء أن القوة الأمريكية "تضمر"، وهي ليست مستعدة بشكل كافٍ أو مجهزة أو مهيأة للتنافس بين القوى العظمى في منطقة المحيط الهادئ الهندية".

وفقًا لجامعة سيدني، فإن واشنطن ليست مستعدة لمواجهة مع بكين بسبب 20 عامًا من النزاعات المسلحة الطويلة في الشرق الأوسط وعدم الاستقرار في تخطيط الميزانية.

الصين قادرة على تحدي النظام الإقليمي من خلال استثمارات واسعة النطاق في الأنظمة العسكرية المتقدمة، بحسب التقرير.