مشيرا إلى الدولار... خميس يكشف سبب صعوبة خفض الأسعار في سوريا

الاثنين, 20 يناير, 2020 - 00:08

فال رئيس الوزراء السوري عماد خميس أن الحكومة لا تستطيع خفض الأسعار لأن بعض المواد المستوردة مرتبطة بالدولار الذي ارتفع من 500 إلى ألف ليرة سورية.

وبحسب "الوطن" قال خميس: لا نستطيع حالياً تخفيض الأسعار لأن هناك مواد مستوردة مرتبطة بالدولار الذي ارتفع من ٥٠٠ إلى ألف ليرة أي ١٠٠ بالمئة إلا أن وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك سيكون خلال يومين في مجلس الشعب لشرح المواد التي سوف تدعمها لذوي الدخل المحدود

بدوره اصدر وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك تعميما إلى اصحاب الفعاليات التجارية والصناعية والخدمية طلب بموجبه التقيد بالاعلان عن اسعار جميع المواد المنزلية والاجهزة والادوات الكهربائية والالبسة والمواد الغذائية والسيارات وبدل الخدمات.. الخ وذلك بشكل واضح ومقروء مع اتخاذ اشد العقوبات بحق المخالفين.

من جهته وزير الداخلية اللواء محمد الرحمون يعقد اجتماعاً مع الضباط المعنيين في الوزارة لمناقشة الآليات التنفيذية لتطبيق المرسوم القاضي بمنع التعامل بغير الليرة السورية، والمرسومين التشريعيين رقم ( 3 و 4 ) لعام 2020م، وتعميم الإجراءات الواجب اتخاذها على جميع الوحدات الشرطية في المحافظات

وزير الداخلية يشدد على الجدية في استقصاء الجرائم المتعلقة بالتعامل بغير الليرة السورية والمتلاعبين بأسعار صرفها، والتنسيق مع ضابطة مصرف سورية المركزي لضبط مرتكبي هذه الجرائم والتركيز على ضبط المخالفين بالجرم المشهود

وزير الداخلية يطلب المعنيين في الوزارة رصد ومتابعة وسائل الإعلام وصفحات التواصل الاجتماعي والتي يتم من خلالها إذاعة أخبار ملفقة وكاذبة أو إعادة نشرها بإحدى الوسائل المذكورة أو بأي وسيلة أخرى لإحداث التدني أو عدم استقرار في قيمة الأوراق النقدية الوطنية وكشف من يقف وراءها وضبطهم واتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

وكان الرئيس السوري بشار الأسد أصدر يوم السبت أمس الأول مرسوما يقضي بتشديد العقوبات على المضاربي بسعر صرف الليرة السورية أو كل من يتعامل بالدولار في التعاملات التجارية.