لينين يعود من باب الإكوادور

الثلاثاء, 4 أبريل, 2017 - 10:00

فاز مرشح الحزب الحاكم في الإكوادور لينين مورينو بالانتخابات الرئاسية متغلباً على خصمه اليميني غييرمو لاسو، وأعلن المجلس الانتخابي الأحد أنه ووفقاً للبيانات الأولية واستناداً إلى نتائج فرز 93.4% من الأصوات حصل مورينو على 51.04% من أصوات الناخبين، بينما حصل خصمه اليميني غييرمو لاسو على 48.96 %.

وأدلى الناخبون بأصواتهم لانتخاب رئيس جديد خلفاً لرافاييل كوريا الذي حكم البلاد مدة 10سنوات، في انتخابات كان المطلوب منها أن تحدد ما إذا كانت دفة الحكم ستستمر في يد الاشتراكيين أم ستنعطف إلى اليمين على غرار ما حصل في دول أخرى بأميركا اللاتينية.

وتعهد مورينو في كلمة ألقاها بمناسبة إعلان فوزه بالعمل بلا كلل لإيجاد حلول للمشكلات الاجتماعية الملحة مثل التشرد والأمّية.

يذكر أنّ "وجه الحكومة الأكوادورية الجميل" كما وصفته كبرى صحف الأكوادور "ال يونيفيرسو، لينين مورينو كان نائب الرئيس الأكوادوريِ بين عامي 2007 و 2013 وهو المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لشؤون الإعاقة منذ عام 2013.

 

المصدر: وكالات