للمرة الأولى... بوتين يعلن أن الروبل يمكن أن يصبح عملة عالمية واستخدامه بين دول "بريكس"

الخميس, 14 نوفمبر, 2019 - 21:05

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن روسيا لديها اقتصاد كلي مستقر، ومن الممكن استخدام الروبل في التعاملات المالية بين دول بريكس.

 قال بوتين خلال لقاء مع أعضاء مجلس أعمال بريكس وبنك التنمية الجديد "أود أن أنوه إلى أنه يمكن تحويل العملة الروسية إلى أي عملة عالمية أخرى. وبالنظر إلى الوضع المستقر للاقتصاد الكلي في بلدنا، يمكن أن يكون الروبل وسيلة إضافية للحسابات بين بلادنا".

وكان الرئيس بوتين، قد أعلن أن الاقتصاد العالمي تضرر جراء المنافسة غير المنصفة والعقوبات الأحادية والحمائية ذات الدوافع السياسية.
وقال بوتين في كلمة ألقاها خلال الحفل الختامي لمنتدى بريكس للأعمال في العاصمة البرازيلية: "مما لا شك فيه أساليب المنافسة غير العادلة التي تستخدم بشكل متزايد في التجارة العالمية، والعقوبات الأحادية الجانب، بما في ذلك تلك ذات الدوافع السياسية، تركت أثرها على الاقتصاد العالمي".

ويشارك الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في قمة بريكس بالبرازيل في زيارة تستغرق يومين.

وتضم مجموعة "بريكس" كلا من روسيا والصين والبرازيل والهند وجمهورية جنوب إفريقيا. وتعتبر المجموعة صاحبة أسرع نمو اقتصادي بالعالم، ويبلغ إجمالي عدد السكان فيها 2.83 مليار نسمة "ما يشكل 42 بالمئة من سكان العالم.

وتحتل دول "بريكس" 26 بالمئة من مساحة الأراضي في العالم، وهي تسهم بحوالي 22% من إجمالي الناتج العالمي، وتمتلك احتياطي نقدي يفوق 4 تريليونات دولار.