للمقاومة الفلسطينية... دمشق تكشف تفاصيل الاعتداء الإسرائيلي... وصفارات تنطلق في تل أبيب

الثلاثاء, 12 نوفمبر, 2019 - 09:52

كشفت الحكومة السورية اليوم الثلاثاء أن الاعتداء الإسرائيلي الذي وقع اليوم على دمشق استهدف منزلا للقيادي في حركة الجهاد الفلسطينية المقاومة.

وقال مصدر عسكري: "في تمام الساعة 4،14 من فجر اليوم الثلاثاء قامت طائرات حربية إسرائيلية من فوق الجليل المحتل بإطلاق ثلاثة صواريخ باتجاه مدينة دمشق وعلى الفور تعاملت وسائط دفاعنا الجوي مع العدوان ودمرت أحد الصواريخ المعادية قبل الوصول إلى هدفه في حين وصل الصاروخان الآخران وأصابا منزل القيادي في حركة الجهاد الفلسطيني أكرم العجوري في حي المزة الغربية ما أسفر عن استشهاد ابنه معاذ وإصابة حفيدته بتول واستشهاد عبدالله يوسف حسن إضافة إلى إصابة 9 مدنيين".

من جهة ثانية قتل فجر، اليوم الثلاثاء، قيادي في سرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة باستهداف إسرائيلي عبر المروحيات العسكرية لمنزل شرق الشجاعية شرق غزة، في وقت قتلت فيه سيدة أخرى وأصيب اثنان آخران.

وأكدت وزارة الصحة الفلسطينية:" مقتل فلسطينيان (رجل وامرأة) وأصيب اثنان آخران في استهداف إسرائيلي لمنزل شرق الشجاعية شرق قطاع غزة".

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفخاي أدرعي في بيان وصل لوكالة "سبوتنيك" نسخة منه، "في عملية مشتركة لجيش الدفاع وجهاز الأمن العام تم في الساعة الأخيرة استهداف مبنى تواجد في داخله أبرز قادة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة بهاء أبو العطا".

وأفاد شاهد عيان لوكالة سبوتنيك، "إطلاق رشقة صاروخية من غزة تجاه البلدات الواقعة في غلاف غزة".

ودوت صفارات الإنذار على مسافة 60 كيلومترا عن قطاع غزة، وفي ريشون لتسيون قرب تل أبيب، كما سمعت أصوات انفجارات عنيفة ناجمة عن إطلاق الصواريخ ومحاولات قبة إسرائيل الحديدية التصدي لها.

كما أعلن الجيش الإسرائيلي عن تعطيل المدارس ووقف حركة القطارات وإغلاق الطرق الرئيسية المحاذية للقطاع، وتشديد حالة التأهب وفتح الملاجئ في المستوطنات تحسبا لرد سرايا القدس على اغتيال أبو العطا.