خطوة تاريخية لبوتين يقررها البرلمان الروسي

خطوة تاريخية لبوتين يقررها البرلمان الروسي
الثلاثاء, 21 يناير, 2020 - 15:43

قرر الرئيس الروسي  فلاديمير بوتين طرح مشروع تعديل على دستور البلاد من خلال إرساله إلى مجلس الدوما (مجلس النواب) كقانون لتحسين بعض قضايا السلطة.

وجاء في نص المشروع في بند 81 وتنص تعديلاته: يتم انتخاب رئيس روسيا الاتحادية لمدة ست سنوات من قبل مواطني روسيا على أساس الاقتراع العام المتساوي والمباشر عبر التصويت السري. لا يمكن لنفس الشخص أن يشغل منصب رئيس روسيا الاتحادية لأكثر من ولايتين ".

ويشمل المشروع "رئيس الحكومة الروسية ونائب رئيس الحكومة، والوزير الفيدرالي، ورئيس الهيئة التنفيذية الفيدرالية يجب أن يكونوا من مواطني روسيا الذين بلغوا الثلاثين من العمر، والذين لا يحملون جنسية دولة أجنبية أو تصريح إقامة أو وثيقة أخرى تؤكد الحق في الإقامة الدائمة لمواطن روسي في أراضي دولة أجنبية".

ويوضح المشروع أنه "من أجل زيادة فعالية التفاعل بين السلطتين التمثيلية والتنفيذية للحكومة، لتعزيز دور مجلس الدوما والأحزاب البرلمانية، وكذلك لزيادة مسؤولية أعضاء الحكومة، يقترح أن تدرج في أحكام دستور روسيا الاتحادية إجراءات تعيين رئيس حكومة روسيا الاتحادية ونوابه والتغييرات في هذه المناصب يتم تعيينهم من قبل الرئيس الروسي بعد موافقة مجلس الدوما".

ويؤكد مشروع القانون أن "يتم توفير إجراء مماثل لتعيين الوزراء في حكومة روسيا الاتحادية".

هذا وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد اقترح، يوم 15 كانون الثاني/ يناير الجاري، إجراء بعض التعديلات على الدستور الروسي، مشيراً في رسالته السنوية إلى الجمعية الفيدرالية إلى أن دستور روسيا الاتحادية ينبغي أن يحظى بالأولوية في إطار القانون الدولي. كما دعا بوتين المواطنين الروس للتصويت على مجموعة التعديلات الدستورية المقترحة. ومن بين تلك التعديلات اقترح بوتين، أن يقوم البرلمان الروسي بتحمل مسؤولية أكبر عند تشكيل الحكومة الروسية.