في خضم أزمات المنطقة... ماذا يدور في الأروقة بين السعودية وفرنسا؟

في خضم أزمات المنطقة... ماذا يدور في الأروقة بين السعودية وفرنسا؟
السبت, 12 أكتوبر, 2019 - 11:56

في خضم الصراعات الدائرة في منطقة الشرق الأوسط تقوم المملكة العربية السعودية وفرنسا بتعزيز علاقتهما الدبلوماسية والعسكرية والاقتصادية من خلال مجالات مختلفة.

وشهدت العلاقات الفرنسية - السعودية انتعاشاً واضحاً في مجال صفقات توريد الأسلحة في الفترة الأخيرة وبدأ ذلك من خلال موافقة  الحكومة الفرنسية على صفقة أسلحة جديدة للسعودية سيتم شحن الأسلحة الجديدة على سفينة شحن سعودية من المقرر أن تصل إلى ميناء لوهافر الفرنسي".

ويقوم البلدان باجتماعات دورية لتنفيذ اتفاقيات جديدة لشراء أسلحة جديدة من فرنسا من خلال الشركات الفرنسية المتخصصة بتصنيع الأنظمة الدفاية (داسو – تاليس).

وأشار تقرير سنوي فرنسي حكومي، نشر عام 2018، أن مبيعات فرنسا من السلاح للسعودية ارتفعت بنسبة 50% عام 2018، وأن المبيعات الإجمالية من الأسلحة الفرنسية ارتفعت بنسبة 30% إلى 9.1 مليار يورو في 2018.

وبحسب تقرير معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث (سيبري) الصادر عام 2018، والمعني بمراقبة حركة بيع وشراء السلاح في العالم، فقد ازدادت صادرت فرنسا من الأسلحة بنسبة 27 بالمائة، وذهبت 42 بالمائة من صادراتها إلى الشرق الأوسط، وأشار نفس التقرير إلى أن ثلث صادرات العالم من الأسلحة ذهبت إلى خمس دول هي الهند والمملكة السعودية ومصر والإمارات العربية المتحدة والصين، لتتصدر السعودية المركز الثاني عالمياً والأول عربياً.