افتتاح أضخم مشروع استراتيجي بين روسيا والصين

افتتاح أضخم مشروع استراتيجي بين روسيا والصين
الأربعاء, 4 ديسمبر, 2019 - 16:22

أعلنت روسيا عن افتتاح خط الأنانيب الغاز الاستراتيجي بين موسكو وبكين تحت مسمى "طاقة سيبيريا" حيث سيتم بموجبه  نقل الغاز الطبيعي من حقوله في الأراضي الروسية في سيبيريا إلى الصين.

وتعهدت روسيا بموجب الاتفاقية التي وقعتها مع الصين في عام 2014 بإنشاء خط أنابيب طوله أكثر من ألفي كيلومتر خلال 5 أعوام لنقل غاز يستخرج من بطون أرضها إلى الصين.

وتنص الاتفاقية على نقل 5 مليارات متر مكعب من الغاز الطبيعي من روسيا إلى الصين في عام 2020. ثم يجب أن ينقل خط "طاقة سيبيريا" 38 مليار متر مكعب في السنة بحلول عام 2025.

وقامت روسيا بإنشاء خط الغاز هذا متحدية الظروف الطبيعية القاسية، إذ اضطر عمال البناء إلى شق طريقهم في الأراضي المتجمدة وسط المستنقعات والجبال في ظل البرد الشديد في الشتاء عندما تهبط درجة الحرارة إلى 62 درجة مئوية تحت الصفر.

وحرصت روسيا إبان ذلك على المحافظة على سلامة البيئة. ومن أجل ذلك حرص عمال البناء على تجنب الإضرار بالبيئة.

ولم تكشف روسيا والصين عن تكلفة إنشاء خط "طاقة سيبيريا" وأسعار الغاز الذي سيضخ عبره وهو ما أفسح مجالا للتخمينات.

وتشير بعض التخمينات إلى أن الصين ستشتري الغاز الروسي بنفس الأسعار التي تبيع بها روسيا غازها إلى أوروبا، بينما تشير تقديرات أخرى إلى أن روسيا ستبيع الغاز إلى الصين بأسعار تزيد على أسعار بيع الغاز الروسي إلى أوروبا بنسبة 30 في المائة.

وبإمكان روسيا أن تسد 20 في المائة من حاجة الصين إلى الغاز الطبيعي.

ومن الجدير ذكره أن الصين ستستمر في استيراد الغاز من تركمانيا وكازاخستان وأوزبكستان عبر خط آسيا الوسطى.

جميع الأخبار