بوليفيا أمام تغييرات سريعة غير متوقعة... هذا ما حدث

السبت, 16 نوفمبر, 2019 - 11:40

بعد إعلان الرئيس البوليفي ايفو موراليس استقالته من منصبه أعلنت المعارضة البوليفية جانين آنيز توليها الرئاسة.

وقالت السياسية: "أتحمل فوراً مسؤولية رئيس البلاد، كما ينص الدستور، وأوعدكم باتخاذ جميع التدابير اللازمة لإحلال السلام في البلاد". وأشارت آنيز إلى أنها ستعقد انتخابات رئاسية بأسرع وقت ممكن بعد تشكيل لجنة انتخابات مركزية جديدة في البلاد.

كما أعلن رئيس مجلس الشيوخ والنائب الأول لرئيس مجلس الشيوخ الاستقالة أيضا، إضافة إلى وزير الدفاع البوليفي، خافيير سافاليتا، الذي أكد أن هذا يأتي حفاظاً على وضع المؤسسة العسكرية في خدمة الشعب.

وفي السياق نفسه، أعلنت وزيرة خارجية الحكومة الانتقالية في بوليفيا، كارين لونغاريك، الدبلوماسيين الفنزويليين أشخاصا غير مرغوب فيهم.

ونقلت صحيفة "كامبيو" عن لونغاريك قولها "لقد أعطيناهم مهلة لمغادرة البلاد بسبب التدخل في شؤننا الداخلية".

أما على الصعيد الميداني، قام المتظاهرون الموالون لموراليس بتنظيم احتجاجات دعما للرئيس المستقيل وتم فض التحركات بالقوة من السلطات ما أدى إلى سقوط عشرات الجرحى.