أرخبيل غولاغ

رواية " أرخبيل غولاغ " واحدة من أكثر الروايات أهمية للكاتب الكسندر سولجنيتسين ، إن جل ما يتطلبه مجتمعنا هو العظماء العقلاء ، والمحاربون الشرفاء أكثر مما هو بحاجة إلى ممتلكي تلك الصراحة بأبخس الأثمان وإن كانوا أصدقاء مقربين ، إن الكسندر سولجنيتسين بثباته اللا متردد ، يعتبر ضرورياً لنا هذه الأيام لذا يجب لنا أن نعرفه ونسمعه وليس لنا الحق لا معنوياً ولا عقلانياً ألا نعرفه ولا نسمعه ، إن قراءتنا لـ " أرخبيل غولاغ " هي بالحقيقة الحرية المنتظرة ، حرية الكلمة المكتوبة ، حرية القراءة التى لولاها لما تحققت الفاعلية والفائدة التي لا ريب فيها للمجتمع وللحياة الأدبية التي يتكون منها وعلى مر القرون الأدب والمجتمع .