تبني بيتاً فتدمره إسرائيل.. تربي طفلاً فتقتله إسرائيل

19.05.2018

كريس هيدجيس، آخر صحفي حقيقي في أمريكا، هذه المهنة التي يمتلكها الآن أصحاب الدعاية الذين يستعين بهم جماعات المصالح لنشر أكاذيبهم. وهذا يعطينا سبباً للتفكير – هل الإسرائيليون هم شعب الله المختار أم أنصار الشيطان الذين يمارسون الإبادة الجماعية العنصرية؟

ليس هناك شك في أن إسرائيل تملك أكثر الحكومات شراً في العالم. ولكن قبل أن تكره كل يهودي، لاحظ أن فيلم "قتل غزة" الذي يصفه هيدجيس بأنه يصور بالضبط جرائم إسرائيل التي ترتكبها ضد الإنسانية. بعض اليهود لديهم وعي أخلاقي شديد، بينما يبدو أن معظم الإسرائيليين ليس لديهم ضمير أخلاقي على الإطلاق. وتتماشى حكومة ترامب مع الحكومة الإسرائيلية التي ليس لديها أخلاق. هل هناك شخص على الأرض يعتقد بأن نتنياهو لديه ضمير أخلاقي؟

شاهد فيلم "قتل غزة" ولاحظ إذا كان من الممكن العثور على أي مظهر من مظاهر الضمير الأخلاقي في الحكومة الإسرائيلية. إن دعم هذا الفيلم مهم جداً بالنسبة للوعي الأخلاقي للبشرية والذي هو العامل الوحيد الذي يمنع الحرب النووية.

إن الغياب الواضح للأخلاق في الحكومة الإسرائيلية، هو السبب الذي جعل من دعوة الرئيس بوتين لنتنياهو ليكون ضيفاً في الاحتفال الروسي بالنصر على ألمانيا في الحرب العالمية الثانية، سبباً لإلحاق الضرر بسمعة بوتين وروسيا. حاربت روسيا النازيين الذين كانوا يمارسون الإبادة الجماعية والآن يكرمون نتنياهو صاحب سياسة الإبادة الجماعية في فلسطين وسوريا وإيران.