أنصار الله تستهدف بارجة سعودية.. وتسيطر على جبل مشعل في الأراضي السعودية

25.07.2018

أعلنت جماعة أنصار الله في اليمن، صباح اليوم الأربعاء، 25 يوليو/تموز، استهداف بارجة سعودية قبالة السواحل الغربية لليمن.

وذكرت قناة "المسيرة"، الناطقة باسم جماعة أنصار الله، أن "القوة البحرية تستهدف بارجة الدمام السعودية قبالة السواحل الغربية".

وأفاد مصدر عسكري يمني أمس الثلاثاء بعملية هجومية للقوة البحرية للجيش اليمني واللجان الشعبية على تمركز قوات التحالف السعودي في ميناء المَخَأْ غرب تعز.

وأكد المصدر أن العملية الهجومية على ميناء المخأ حققت أهدافها بدقة بالغة حيث قتل وجرح العشرات من قوات التحالف بينهم قيادات جراء تدمير القوة البحرية مخازن العتاد الحربي وغرف عملياتهم في الميناء.

وأوضح المصدر أن العملية نفذت من جهة البحر واستهدفت ذخائر التحالف السعودي في المرسى البحري ورصيف الإنزال في ميناء المخأ، واستمرت عمليات الجيش واللجان في المحافظة باستهداف سلاح المدفعية تجمعات جنود وآليات قوات الرئيس عبدربه منصور هادي جنوب مفرق الوازعية جنوب غرب تعز وسقوط قتلى وجرحى في صفوفهم، وفق ما أفاد به المصدر.

وكان الحوثيون أعلنوا سيطرتهم أمس الثلاثاء على مواقع في قطاع جيزان جنوب غربي السعودية ضمن عملية استهدفت بها تجمعات للجيش السعودي.

وقالت قناة "المسيرة" الناطقة باسم الجماعة، مساء أمس الثلاثاء، إن مقاتلي الجماعة والقوات الموالية لهم سيطروا على جبل مشعل في جيزان إثر عملية نوعية استهدفت حاميته".
وأضاف البيان: "أعداد كبيرة من الجنود السعوديين سقطوا قتلى وجرحى في عملية السيطرة على جبل مشعل، بالإضافة إلى عدد من الأسرى، وإعطاب وإحراق 3 آليات سعودية خلال العملية".

وتشن "أنصار الله" هجمات على مواقع للجيش السعودي في المناطق الحدودية بجيزان ونجران وعسير، من حين لآخر، وتنفذ عمليات استهداف تتنوع بين هجمات وقنص وقصف وكمائن.