تعرف على الدول العربية التي تطبق التجنيد الإلزامي على مواطنيها

الأربعاء, 13 مارس, 2019 - 12:49

التجنيد الإلزامي أو ما يعرف بـ "خدمة العلم" هو طريقة لاختيار الرجال، وفي بعض الأحيان النساء، للخدمة العسكرية وعادة ما يتم التجنيد الإجباري بمجرد انتهاء الدراسة، أو زوال الأعذار الأخرى، فيخدم المجندون مدة تتراوح بين عام واحد وثلاثة أعوام حسب الأنظمة المعمول بها في كل دولة.

سوريا

يفترض على الشبان في سوريا، الالتحاق بالخدمة الإلزامية عند بلوغهم سن الـ18 في حال عدم التأجيل وكانت مدة الخدمة تتراوح بين سنة ونصف السنة إلى سنتين.

وأصدر الرئيس السوري بشار الأسد في 5 أيلول/ سبتمبر المرسوم التشريعي رقم 14 لعام 2018 القاضي بإضافة فقرة إلى المادة 48 من قانون "خدمة العلم" الصادر بالمرسوم التشريعي رقم 30 لعام 2007 وتعديلاته.

وقضى المرسوم بالإعفاء من الحصول على موافقة سفر من مديرية التجنيد العامة لكل معفى من الخدمة وفق أحكام هذا المرسوم التشريعي. بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا".

مصر

يعتبر قانون الخدمة العسكرية في مصر هو الأقدم في الدول العربية، إذ صدر خلال ولاية سعيد باشا ولكنه عدل أكثر من مرة، الأصل في مدة الخدمة العسكرية المقررة هي ثلاث سنوات طبقاً لأحكام المادة 3 من القانون لسنة 1980.

التجنيد يشمل الذكور من سن 18 عاماً الخدمة هي لثلاث سنوات ولكن يمكن تخفيضها وفق المؤهلات العلمية، فحملة المؤهلات العليا يقضون سنة واحدة، بينما حملة الشهادات المتوسطة يقضون سنتين في الخدمة العسكرية. وفقا لموقع "سيدي".

المغرب

صادق المجلس الوزاري المغربي، على مشروع قانون يعيد التجنيد الإلزامي للشبان والشابات وذلك للمرة الأولى منذ عام 2006.

وبحسب ما أفادت "رويترز"، أشار بيان تلاه الناطق الرسمي باسم القصر الملكي عبد الحق المريني إلى "مبدأ إلزام المواطنات والمواطنين البالغين من 19 إلى 25 سنة بأداء الخدمة العسكرية خلال مدة محددة في اثني عشر شهرا".

وجاء في البيان أن مشروع القانون الذي سيصبح ساريا بمجرد نشره في الجريدة الرسمية سيحدد حالات الإعفاء من الخدمة العسكرية وحقوق ومسؤوليات الأشخاص المجندين.

الإمارات

زادت الإمارات مدة التجنيد الإجباري لرجالها من 12 شهرا إلى 16 شهرا وسط مشاركتها في التحالف العربي في اليمن. وفقا لـ "رويترز".

وأعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة — ممثلة بهيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية — عن زيادة المدة القانونية للخدمة الوطنية التي أقرها القانون الاتحادي رقم 6 لعام 2014 بشأن الخدمة الوطنية للمواطنين "الذكور" من حملة شهادة الثاني عشر/الثانوية العامة/ وما فوق لتصبح 16 شهراً بدلاً من 12 شهراً".

وبدأت الإمارات التجنيد الإجباري عام 2014 للرجال الإماراتيين. وأبقت على مشاركة النساء القادرات على الخدمة عند مدة تسعة أشهر على أن يكون التجنيد اختياريا ويشترط موافقة أولياء الأمر.

ويخدم الرجال الحاصلون على الثانوية العاملة أو ما يعادلها بالجيش لمدة 16 شهرا بدلا من 12 شهرا أما غير الحاصلين علي هذه الشهادة فيخدمون لمدة عامين.