تقرير يفضح قوة البحرية الأمريكة وإمكاناتها

السبت, 15 ديسمبر, 2018 - 11:41

أعلنت وزارة النقل الأمريكية أن الأسطول الاحتياطي سيعاني من نقص أكثر من 1800 بحار في حال وجود تهديد عسكري.

ونقل عن تقرير غرفة الحسابات في البلاد، أن المشكلة ناجمة عن انخفاض عدد السفن الأمريكية، إضافة إلى أن التكلفة العالية لاحتواء السفن تقلل إلى حد كبير من ربحيتها في السوق الدولية.

وجاء في التقرير: "وجدت الجهات المعنية مشكلة نقص عدد البحارة، الذين يحملون الجنسية الأمريكية من أجل تجنيدهم في الأسطول الاحتياطي للدولة، عندما يتم إشراك السفن لأغراض عسكرية، ويرجع ذلك جزئيا إلى انخفاض عدد السفن، التي تحمل العلم الأمريكي ويبحر على متنها البحارة".

ووفقا للتقرير، فإن وزارة النقل الأمريكية تعمل على وضع إجراءات لجذب البحارة وزيادة الكفاءة المالية للأسطول، لكن الخبراء لا يصفون هذه التدابير بالمناسبة.

وقد وافق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يوم 10 كانون الأول/ديسمبر، على زيادة ميزانية الدفاع لعام 2019، بمقدار 33 مليار دولار، وبالتالي فإن الميزانية الأمريكية ستكون 750 مليار دولار.