تلميحات لغزو عسكري من ترامب لفنزويلا

الخميس, 21 مارس, 2019 - 10:33

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إن بلاده لم تطبق بعد أقسى العقوبات ضد فنزويلا، وكل الخيارات مطروحة للتعامل مع رئيسها نيكولاس مادورو.

وقال ترامب، خلال استقباله نظيره البرازيلي جاير بولسونارو: "كل الخيارات تبقى على الطاولة". وأضاف: "ما يحدث في فنزويلا معيب"، مشيرا إلى "الديون والدمار والجوع"، وذلك وفقا لوكالة "فرانس برس".

ورداً على سؤال حول تفكير بلاده بالتدخل عسكرياً في فنزويلا، لفت ترامب إلى أنه بحث هذا ملف التدخل العسكري في فنزويلا مع بولسونارو، مؤكدا بذل البرازيل جهودا حثيثة لبناء الديمقراطية في فنزويلا.

ودعا ترامب، الجيش الفنزويلي للوقوف في وجه مادورو، قائلا: إن "تنحي الأخير من شأنه فتح المجال لوصول مساعدات إنسانية إلى البلاد".

وتشهد فنزويلا توترا متصاعدا، إثر إعلان رئيس الجمعية الوطنية خوان غوايدو، نفسه رئيسا مؤقتا للبلاد، وسارع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بالاعتراف بزعيم المعارضة رئيسا انتقاليا، وتبعته كندا وكولومبيا وبيرو والإكوادور وباراغواي والبرازيل وتشيلي وبنما والأرجنتين وكوستاريكا وغواتيمالا وجورجيا ثم عدد كبيرمن الدول الأوروبية. فيما أيدت كل من روسيا وتركيا والمكسيك وبوليفيا شرعية مادورو، الذي أدى مؤخرا اليمين الدستورية رئيسا لفترة جديدة من 6 سنوات.