مادورو يكشف عن خطته لإيقاف العدوان الأمريكي على فنزويلا

الأحد, 17 فبراير, 2019 - 19:35

اقترح الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، تبنى خطة لنشر القوات المسلحة في البلاد بشكل دائم للتصدي لأي عدوان محتمل.

وقال مادورو عقب تدريبات عسكرية: أن "الخطة تهدف لدعم جهوزية القوات المسلحة الفنزويلية للدفاع عن البلاد" والتي وفقا له "أحدى الواجبات الدستورية".

وأضاف الزعيم الفنزويلي "الانتشار والتدريب والاستعداد… الخطة تتضمن أين يجب أن تكون الدبابات والصواريخ والجنود، كيف يمكن التعاون بين أنظمة الدفاع الجوي والقوات البحرية وكيف يمكن الجمع بين نشر القوات وإجراء التدريبات".

وأشار مادورو إلى احتمالية وجود خطة لاحتلال فنزويلا من جانب كولومبيا والولايات المتحدة. وأوضح أن "خطته تضمن الأمن والسلام على حدود فنزويلا".

هذا وتبنت 19 دولة أوروبية، في وقت سابق، إعلانا مشتركا أكدت فيه اعترافها بغوايدو رئيسا مؤقتاً لفنزويلا. ووقع البيان، إسبانيا والبرتغال، ألمانيا، بريطانيا، هولندا، فرنسا، المجر، النمسا، فنلندا، بلجيكا، لوكسمبورغ، جمهورية التشيك، لاتفيا، ليتوانيا، إستونيا، بولندا، السويد، كرواتيا، ثم انضمت مقدونيا إلى هذه الدول.

وكانت الأزمة السياسية في فنزويلا قد تفاقمت وتصاعدت حدة المظاهرات، وخاصة بعد إعلان رئيس البرلمان الفنزويلي المعارض، خوان غوايدو، نفسه رئيسا للبلاد لفترة انتقالية وإجراء انتخابات رئاسية جديدة. فيما سارعت الولايات المتحدة للاعتراف به مطالبة الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، بعدم استخدام العنف ضد المعارضة. ومن جانبه أعلن مادورو أنه هو الرئيس الشرعي للبلاد، واصفا رئيس البرلمان والمعارضة "بدمية في يد الولايات المتحدة".