الولايات المتحدة ترسل المزيد من عسكريها إلى الشرق الأوسط

الأحد, 26 مايو, 2019 - 09:38

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أن الولايات المتحدة سترسل حوالي 1.5 ألف جندي إلى الشرق الأوسط.

وقال ترامب للصحفيين قبل مغادرته متوجها إلى اليابان: "سنرسل قوات إضافية إلى الشرق الأوسط. حوالي 1500"، مشيراً إلى أن هذه القوات تهدف إلى حماية القوات الأمريكية المتواجدة في المنطقة.

وأعلن البنتاغون، أنه فقط 900 جندي جديد سيرسل أما 600 جندي آخرين موجودون في المنطقة ولكن سيتم تمديدهم، وسيشمل ذلك صواريخ باتريوت والمهندسين وطائرات استطلاع.

وأعلنت مساعدة وزير الدفاع الأمريكي كايتي ويلبارغر أن القوات الأمريكية الإضافية التي يتم إرسالها إلى الشرق الأوسط للحماية من "التهديد الإيراني" لن يتم نشرها في سوريا أو العراق.

وقالت ويلبارغر للصحفيين: "لن تنشر في سوريا أو العراق"، رافضة في الوقت نفسه، توضيح بالضبط أين سيتم نشر القوات، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة "لديها عدة قواعد في المنطقة".

وصرح البنتاغون، أن تعزيز قوات الولايات المتحدة في الشرق الأوسط يحمل طابع دفاعي وواشنطن لا تسعى إلى الحرب مع إيران.

وأضاف، في إطار زيادة القوات الأمريكية في الشرق الأوسط سيتم إرسال أنظمة الدفاع الجوي والصاروخي إلى المنطقة وكذلك تعزيز وحدات الاستطلاع.

هذا وأقر القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي، باتريك شاناهان يوم الخميس، بأن وزارة الدفاع الأمريكية، بحثت إمكانية إرسال قوات إضافية إلى الشرق الأوسط كأحد سبل تعزيز حماية القوات الأمريكية هناك في ظل تصاعد التوتر مع إيران، لكن لا عشرة آلاف ولا خمسة آلاف جندي، كما ذكر بوسائل الإعلام.