الفيليبين قد تحذو حذو روسيا وتنسحب من «الجنائية الدولية»

الأحد, 20 نوفمبر, 2016 - 09:00

 

قال الرئيس الفيليبيني رودريغو دوتيرتي، اليوم، إنه قد يتخذ خطوة مثل التي اتخذتها روسيا في سبيل الانسحاب من المحكمة الجنائية الدولية، مشيراً إلى انتقاد دول الغرب لوقوع عدد كبير من القتلى في حربه على المخدرات.
وفي تصريحات قبل سفره إلى ليما لحضور قمة لدول آسيا والمحيط الهادئ، ندد دوتيرتي بالولايات المتحدة وقال إنه إذا سعت روسيا والصين إلى تشكيل «نظام جديد»، فإن الفيليبين ستكون أولى الدول المنضمة إليه.
وفي سياق العلاقة بين الفيليبين والغرب أظهر دوتيرتي تمسكاً بموقفه تجاه الغرب، فيما يخص تغيير السياسة الخارجية لبلاده بعيدا عن واشنطن على الرغم من ترحيبه بانتخاب دونالد ترامب رئيساً.
وقال الرئيس الفلبيني اثناء لقاء مع الرئيس فلاديمير بوتين : «تاريخيا كنت أحاول التشبه بالعالم الغربي، لكن أخيراً أرى الكثير من تلك الدول الغربية تتنمر على الدول الأصغر، وليس ذلك فحسب بل إنهم منغمسون في الرياء»، وانتقد الولايات المتحدة على تدخلها في الصراعات من أجل مصالحها الخاصة وتملق الآخرين ليقفوا في صفها.
من جهته أفاد الناطق باسم الرئيس الروسي دميتري بيسكوف بأن بوتين أعلن أثناء لقائه مع نظيره دوتيرتي استعداد الشركات الروسية لتكثيف عملها في الأسواق الفيليبينية، مشيراً إلى إمكان دخول المستثمرين الروس مجالات مختلفة في الفيليبين قريباً.
وكانت موسكو أعلنت أمس رسمياً سحب توقيعها على نظام روما المؤسس المحكمة الجنائية الدولية، مؤكدة أن المحكمة فشلت في تلبية تطلعات المجتمع الدولي.
المصدر: وكالات