دولتان أوروبيتان تقرران الحل مكان القوات الأمريكية في سوريا

الخميس, 11 يوليو, 2019 - 10:59

قررت كل من فرنسا وبريطانيا على إرسال قوات عسكرية إضافية إلى سوريا وذلك لتحل مكان القوات العسكرية الأمريكية التي قررت الانسحاب.

وذكرت صحيفة "فورين بوليسي" أن فرنسا وبريطانيا تعهدتا بزيادة قواتهما في سوريا بنسبة 15٪‏.

وأضاف المصدر للصحيفة أن الجدول الزمني لزيادة القوات وعددها غير معروف، مشيرا إلى أن الإدارة الأمريكية "شعرت بخيبة أمل عامة" من المحادثات مع الحلفاء حول توفير موارد إضافية لمحاربة تنظيم "داعش" الإرهابي في سوريا.

وتابع المصدر "من المؤكد سيتم إرسال عدد معين من الأفراد العسكريين إلى منطقة دول البلقان ودول البلطيق"، مضيفا أن إيطاليا ستأخذ قرارا قريبا بشأن هذه المسألة.

وأكد السفير الروسي في دمشق، في وقت سابق، أن انسحاب القوات الأمريكية من سوريا سيزيد من فعالية الجهود التي تبذلها السلطات السورية لضمان وحدة وسلامة أراضي البلاد.

ويذكر أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، كان قد أعلن في 19 كانون الأول/ديسمبر، بدء انسحاب القوات الأمريكية من سوريا وعودتها إلى الولايات المتحدة، دون تحديد موعد زمني، بحجة هزيمة تنظيم "داعش"(المحظور في روسيا وعدد من الدول) في سوريا.