"أنصار الله" تقصف قاعدة الملك خالد الجوية في السعودية

04.08.2018

قالت جماعة "أنصار الله" في اليمن، إنها هاجمت قاعدة الملك خالد الجوية في خميس مشيط جنوب السعودي بطائرة مسيرة.

وقالت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، التابعة لأنصار الله، أن "سلاح الجو المسير شن هجوما جويا على قاعدة الملك خالد الجوية في خميس مشيط بطائرة قاصف1".

وأضافت الوكالة، نقلا عن مصدر بسلاح الجو أن "الغارات على قاعدة الملك خالد الجوية استهدفت مربض الطائرات التي تنفذ هجمات عدوانية على اليمن".

وكانت "القوة الصاروخية التابعة لأنصار الله أطلقت 3 صواريخ باليستية متوسطة المدى على قاعدة الملك خالد الجوية في خميس مشيط بعسير، الشهر الماضي، استهدفت مركز القيادة ومرابض الطائرات ومدينة الطيارين".

فيما قال العميد عزيز راشد، نائب المتحدث باسم الجيش اليمني المتحالف مع أنصار الله، إن الصاروخ الباليستي استهدف قاعدة الملك خالد الجوية السعودية، مؤكداً أن تلك الضربات تعتبر استباقية لكل تحضير لعمليات زحف قادمة من قبل التحالف.

كما أعلنت جماعة أنصار الله "الحوثيين" أن مسلحيها أسقطوا، اليوم السبت، طائرة استطلاع تابعة لقوات التحالف العسكري العربي في محافظة الجوف الحدودية مع السعودية.

وأبلغ مصدر عسكري في وزارة الدفاع اليمنية بصنعاء، وكالة "سبوتنيك"، بأن "الدفاعات الجوية لمسلحي (أنصار الله) استهدفت اليوم، طائرة استطلاع من دون طيار للتحالف أثناء تحليقها في سماء مديرية المصلوب غرب الجوف، وتمكنت من إسقاطها".

وأشار المصدر إلى أن إسقاط الطائرة تم بالتزامن مع معارك في منطقة سداح بذات المديرية إثر هجوم شنته قوات الجيش اليمني المدعومة بالتحالف على مواقع مسلحي الجماعة الذين تمكنوا من صده وكبدوا المهاجمين قتلى وجرحى.

وتصاعدت المعارك بين الجانبين مديريتي المصلوب وبرط العنان الواقعتين غرب الجوف، حيث أعلن الجيش اليمني الخميس، اقترابه من مركز مديرية برط بعد التقدم 20 كيلومترا واستعادة سلسلة جبلية استراتيجية، في حين تشهد خب والشعف وهي أكبر مديريات الجوف، ومديرية المتون معارك كرٍ وفر بين القوات الحكومية ومسلحي "أنصار الله".

وأمس الجمعة هاجمت وحدات من الجيش مجموعات من مسلحي الحوثيين على محورين في مديرية المصلوب غرب الجوف، الأول باتجاه وقز والآخر باتجاه سداح"، حسبما أبلغ مصدر عسكري في صنعاء وكالة "سبوتنيك".