منظومة دفاع جوي جديدة تضاف لحاملة الطائرات الروسية "كوزنيتسوف"

09.05.2018

ستجهز حاملة الطائرات الروسية "الأميرال كوزنيتسوف" بمنظومة دفاع جوي حديثة من طراز "بوليمينت-ريدوت". كما سيتم تزويد السفينة بأحدث الصواريخ.

ونقل موقع "Strategic Culture" عن نائب قائد قوات البحرية الروسية فيكتور بورسوك أن المنظومة الجديدة يمكن أن تقارن بمنظومة "AEGIS" الأمريكية.

وتجدر الإشارة إلى أن "بوليمينت-ريدوت" عبارة من منظومة مضادة للطائرات، ذات إطلاق رأسي. تثبت على متن السفن. وتتكون من 4 أو 8 وحدات. وتزود بصواريخ بعيدة أو متوسطة المدى من طراز "9إم96إي" و"9إم96إي2" أو صواريخ قصيرة المدى من طراز "9إم100".
وتتميز صواريخ "9إم100" بأنها تعمل على الوقود الصلب. ويتراوح مداها بين 10-15 كم، كما أنها مجهزة برؤوس موجهة بالأشعة الحمراء. بينما تستخدم صواريخ "9إم96إي" و"9إم96إي2" توجيه الأوامر بالقصور الذاتي، وفي المرحلة الأخيرة يتم اللجوء إلى الرادار للتوجيه الذاتي.

وتتمكن صواريخ "9إم96" الجديدة من اعتراض الهدف، الذي يتحرك بسرعة 4800-5000 متر/الثانية وعلى ارتفاع 35 كم، كما بإمكانها تدمير الهدف على مسافة 150 كم.

ويتمكن رادار المنظومة من تتبع 16 هدفا في آن واحد.

وأشار الموقع إلى أن المنظومة المؤلفة من 3 أنواع من الصواريخ ونظام رادار حديث قادرة على تنفيذ مهام 3 منظومات مختلفة، إذ أنها تحمي السفينة وتقلص وقت الرد على الهجوم من الجو. وتسمح المدافع ذات الإطلاق العمودي بضرب الأهداف المقتربة من أي اتجاه.

وقضت حاملة الطائرات الروسية التي تحمل اسم أميرال الأسطول الروسي كوزنيتسوف وقتا طويلا خلال عام 2017 عند شواطئ سوريا.

وكانت هذه البارجة التي تصنّفها البحرية الروسية كطراد حامل للطائرات موجودة في ميناء سيفاستوبول المطل على البحر الأسود بشبه جزيرة القرم حين أعلِن عن حل اتحاد الجمهوريات السوفيتية في نهاية عام 1991.