المطار بالمطار... "أنصار الله" تفاجئ السعودية وتقصف مطار "أبها" الدولي بصاروخ كروز... والرياض تتوعد

12.06.2019

قصفت "أنصار الله" (الحوثيين)، اليوم الأربعاء، مطار "أبها" السعودي في قطاع عسير جنوب غربي السعودية بصاروخ كروز مجنح مما أدى لوقوع إصابات بشرية وتدمير مبنى الاستقبال في المطار.

وقالت قناة "المسيرة" الناطقة باسم "أنصار الله" إن القوة الصاروخية التابعة للجماعة أطلقت صاروخا من نوع كروز على مطار أبها في عسير.

ونقلت "المسيرة" عن مصدر في القوة الصاروخية، إن الصاروخ أصاب هدفه بدقة. وأضاف أن القصف أدى إلى توقف الملاحة الجوية في المطار.

وقالت "أنصار الله"، إن "استمرار الحصار الذي يفرضه التحالف العربي وإغلاق مطار صنعاء يجعل مطاراتها في مرمى النيران".

وقال المتحدث باسم الحوثيين محمد عبد السلام: "للعام الخامس وإغلاق مطار صنعاء ورفض الحل السياسي والخيار السلمي يحتم على شبعنا اليمني الدفاع عن نفسه"، وذلك حسب قناة "المسيرة".

وأشار إلى أنه "وجب إفهام دول العدوان بأن مطاراتها في مرمى النيران، وأن إغلاقها أو إصابتها بشلل تام هو أقرب الطرق لفك الحصار عن مطار صنعاء".

وأعلنت المملكة العربية السعودية، اليوم الأربعاء، إصابة 26 مدنيا إثر سقوط مقذوف حوثي، على صالة القدوم بمطار أبها الدولي.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية "واس" عن المتحدث باسم التحالف العربي في اليمن، العقيد تركي المالكي، أن "مقذوف معادي حوثي سقط بصالة القدوم بمطار أبها الدولي"، مشيرا إلى أنه يجري العمل لتحديد نوعيته.

وبحسب المالكي، فإن سقوط الصاروخ "أدى إلى إصابة 26 شخصا مدنيا من المسافرين ومن جنسيات مختلفة، من بينهم (3) نساء (يمنية، هندية، سعودية) و(2) طفلين سعوديين، وتم نقل 8 حالات منها إلى المستشفى لتلقي العلاج جراء إصابات متوسطة، وعلاج 18 حالة منها بالموقع إصاباتهم طفيفة، ووجود بعض الأضرار المادية بصالة المطار".

وتابع: أن "قيادة القوات المشتركة للتحالف، وأمام هذه الأعمال الإرهابية والتجاوزات غير الأخلاقية من الميلشيا الحوثية الإرهابية، ستتخذ إجراءات صارمة عاجلة وآنية لردع هذه الميلشيا الإرهابية"، مؤكدا أن القصف "قد يرقى إلى جريمة حرب".