إيران تهدد بالانسحاب من الاتفاق النووي إذا لم تلتزم أوروبا

22.06.2018

هدد مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون السياسية، عباس عراقجي، اليوم الجمعة، بانسحاب بلاده من الاتفاق النووي الموقع في 2015 حول برنامجها النووي، وذلك في حال لم تلتزم أوروبا به في أعقاب انسحاب الولايات المتحدة منه.

وقال عراقجي، في تصريحات نقلتها عنه وكالة "تسنيم" الإيرانية للأنباء، إن "فترة انتظار إيران قد انتهت، وقد تنسحب من خطة العمل الشاملة المشتركة خلال الأسابيع المقبلة".

وتابع المسؤول الإيراني: "لا أستطيع القول إن فرص الدخول في المزيد من المفاوضات مع أوروبا، هي واضحة وتقودنا إلى قرار مشترك حول الحفاظ على خطة العمل الشاملة المشتركة. نحن ما زلنا بالانتظار، ونأمل أن العرض الأوروبي سيكون مقبولا لدى إيران لئلا تنسحب ".

وقال إن "على أوروبا أن تطمئن إيران حول التزامها تجاه الاتفاق".

يذكر أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، كان قد أعلن، يوم 8 أيار/مايو الماضي، عن انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق الشامل بشأن البرنامج النووي الإيراني، والذي تم التوصل إليه بين "السداسية الدولية" كرعاة دوليين (روسيا والولايات المتحدة وبريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا) وإيران في عام 2015. كما أعلن ترامب استئناف العمل بكافة العقوبات التي تم تعليقها نتيجة التوصل إلى هذه الصفقة.

على الجانب الآخر، رفض الاتحاد الأوروبي ودول أوروبية، في مقدمتها فرنسا وبريطانيا، الانسحاب من الاتفاق النووي، وأكدوا على مواصلة الاتفاق الذي تم التوصل إليه في عام 2015، فيما أعلنت إيران أنها ستلتزم بالاتفاق مقابل التزام الدول الأوروبية به وتقديم الضمانات لإيران.