اقتراب عقد صفقة بيع مقاتلات "سو-35" الروسية للإمارات .. فما هي ميزات هذه المقاتلة

29.09.2017

أعرب فلاديمير كوجين، مساعد الرئيس الروسي لشؤون التعاون التقني العسكري، عن أمله في عقد صفقة بيع مقاتلات "سو-35" للإمارات قبل نهاية العام الجاري.

وأضاف كوجين في تصريح صحفي اليوم الجمعة، أن الجانب الإماراتي بصدد حسم موقفه فيما يتعلق بعدد الطائرات ومواصفاتها.

بذلك يكون كوجين قد أكد ما أعلنته الهيئة الفدرالية الروسية للتعاون العسكري التقني، الشهر الماضي، بشأن الموعد المرجح للتوقيع على عقد بيع الإمارات مقاتلات "سو-35".

وتعد "سو-35" مقاتلة متعددة المهام من الجيل "4++"، وهي نسخة معدلة عن مقاتلات "سو-27" من تصميم مكتب "سوخوي"، وينتجها مصنع "إركوتسك" لصناعة الطائرات، وقد حصل سلاح الجو الروسي، سنة 2014، على أول دفعة منها.

 

ميزات السوخوي 35

تحوي مقاتلة البطة العملاقة بداخلها على مطبخ صغير، ومساحة خاصة للنوم بالإضافة إلى مرحاض أيضا. في حين كان الإصداران الأقدم  ( تو -95 ) و (إل- 76) تحتويان على صندوق أغذية فقط.
تستطيع الطائرة متعددة المهام الجديدة أن تنفذ مناورات بهلوانية وتضرب الأهداف المحمية بشكل جيد بواسطة أسلحتها العالية الدقة.إن طائرة  سو-34 (التي سماها الناتو "المدافع") سماها الجيش الروسي ب "منقار البطة" بسبب شكل مخروط مقدمتها الذي يشبه شكل فم البطة. والآن توجد أكثر من 100 طائرة من هذا النوع تعمل بالفعل في الخدمة القتالية في القوات الجوية الروسية، والبعض منها يعمل بنشاط في سوريا ضد إرهابيي "داعش".تعتبر طائرة (سو-34)  طائرة غير عادية بمعالمها الكاسحة وجناحيها الأماميين، وقد قال ديمتري سافونوف المحلل العسكري لصحيفة إزفستيا: "إن طائرة سو -34 تبدو كالمقاتلات بمظهرها الخارجي إلا أن قدراتها أكبر بكثير فهي قادرة على حمل ثمانية أطنان من القنابل عالية الدقة أو صواريخ كروز في وقت واحد".
وعلاوة على ذلك، يمكن لهذه الطائرة أن تطير 7000 كم دون إعادة تزويدها بالوقود وتستطيع أن تكون قريبة جدا من هدفها وكأنها على رأسه وتدمر كل شيء في طريقها.
و تحل طائرة سو- 34 في القوات الجوية الروسية محل نوعين من القاذفات في وقت واحد هما : التكتيكية (سو- 24 )وحتى الأكبر منها بكثير وقاذفة المسافات الطويلة (تو-22M3).
ويقول الخبراء: "إن سو- 34 من حيث مواصفاتها القتالية، ليست فقط أفضل، ولكنها تتجاوز كل التوقعات ويستند تصميمها على التصميم الأسطوري  ل (سو-27 ) حيت أخذت الشكل الكاسح للطائرة مما جعل هذه الطائرة الثقيلة تمتلك قدرة خارقة على المناورة إلا أنها تفتقد إلى السرعة ".
وعلى عكس( سو- 27) فإن سرعة الطائرة الجديدة تصل فقط إلى  2000 كم / ساعة. ولكنها يمكن أن تحمل أوزانا أثقل بكثير كما ويمكنها أيضا أن تقوم  بمناورات أفضل بكثير من أي مفجر آخر في العالم.