مناورات عسكرية مشتركة بين الجيشين الروسي والمصري على أنظمة دفاع جوي

22.01.2019

أفاد مدير المكتب الإعلامي للمنطقة العسكرية الجنوبية الروسية، فاديم أستافييف، أن أفراد قوات الدفاع الجوي الروس والمصريين سيجرون في أواخر أكتوبر/ تشرين الأول المقبل وأوائل نوفمبر/ تشرين الثاني، للمرة الأولى، تدريبات مشتركة بنظام الدفاع الجوي "ستريلا دروجبا - 2019" (سهم الصداقة - 2019).

وقال أستافييف للصحفيين اليوم الاثنين 21 يناير/ كانون الثاني: "شارك ممثلو قيادة المنطقة العسكرية الجنوبية في مؤتمر التخطيط من أجل التحضير لأول تدريبات عسكرية مشتركة بين روسيا ومصر للدفاع الجوي، "ستريلا دروجبا —2019" (سهم الصداقة —  2019)، وناقش عسكريو البلدين مسائل الإعداد وإجراء تدريبات مشتركة، وتحديد القوات المعنية".

وسيعمل عسكريو المنطقة العسكرية الجنوبية، في غضون أسبوعين، كجزء من وحدات الدفاع الجوي في موقع التدريب الخاص بالمركز التكتيكي لقوات الدفاع الجوي المصرية في التدريب على المهام القتالية.

وستقوم فرق مختلطة من قوات الدفاع الجوي الروسية والمصرية لجيشي البلدين بالتدرب على إطلاق النار القتالي.

وتقام التدريبات لتبادل الخبرات وتطوير التعاون العسكري والفني بين البلدين، وسيتم إشراك نحو 100 عسكري من الجيش الرابع للقوات الجوية والدفاع الجوي في المنطقة العسكرية الجنوبية.

يذكر في هذا السياق أن آخر مناورات بين البلدين كانت قد أقيمت في نوفمبر من العام الماضي، حيث قام عسكريون من البلدين بأعمال تكتيكية مشتركة وإنزال جوي واستخدام الذخيرة الحية من الأسلحة الخفيفة وأسلحة المركبات القتالية.

وكان الطرفان الروسي والمصري، قد توصلا إلى اتفاق بشأن طبيعة المناورات خلال اجتماع عقد بين ممثلي القوات المسلحة المصرية وقيادة القوات المحمولة جوا الروسية، حول القضايا المتعلقة بتنفيذ المناورات التكتيكية في عام 2018 الماضي.