احتمال اجراء انتخابات برلمانية مبكرة في فنزويلا

29.06.2016

تستعد الأحزاب المتوحدة في كتلة القطب الوطني العظيم (أنصار العقيدة التشافيزية) لتقديم طلب للمحكمة العليا ضد رئيس البرلمان ونواب المعارضة في الجمعية الوطنية.

حل البرلمان

رئيس الجمعية هنري راموس ألوب متهم بالضغط على وزارة الشؤون الخارجية في فنزويلا، وتنفيذ إجراءات غير ديمقراطية أخرى، بما في ذلك محاولات اغتصاب السلطة وسوء التصرف. الطريقة الأفضل لحل الأزمة - حل الجمعية الوطنية وإجراء انتخابات برلمانية جديدة.

الطابور الخامس الامريكي

بعد أن تمكن تحالف "المائدة المستديرة للوحدة الديمقراطية" من نالحصول على أغلبية في الجمعية الوطنية، بدأ أعضاؤه على الفور محاولات تفكيك النظام القائم لمصلحة الولايات المتحدة. وكان أحد مشاريع الليبراليين الفنزويليين يدعو لاجراء استفتاء على تنحية الرئيس الحالي نيكولاس مادورو. ومع ذلك، هذه المحاولة لم تنجح.

تنشيط واشنطن

صعدت الولايات المتحدة مؤخرا ضغوطها على فنزويلا. عبر تنظيم أعمال التخريب في المؤسسات، والمساعدة المالية لدمى المعارضة في يدها، وكذلك عبر فرض عقوبات اقتصادية هادفة إلى بسط السيطرة على البلاد، التي لها أهمية الجيوستراتيجية بالنسبة للولايات المتحدة وأمريكا اللاتينية (مخرج على منطقة البحر الكاريبي، واحتياطيات كبيرة من موارد الطاقة).