فضيحة في بريطانيا

10.01.2017

حاول دبلوماسي إسرائيلي تنظيم مؤامرة ضد وزير الخارجية البريطاني.

اللوبي الصهيوني

ومن المعروف أن اسم الدبلوماسي الإسرائيلي الذي تآمر ضد وزير الخارجية آلان دنكان هو شاي ماسوت، الذي كان لديه رسميا وضعا دبلوماسيا. وبالإضافة إلى ذلك، هناك أدلة على أنه كان برتبة رائد في القوات المسلحة الإسرائيلية. ومن المفترض أن لديه مليون جنيه استرليني كانت مخصصة ل "أصدقاء إسرائيل" في المملكة المتحدة.
وقد صرح رئيس الوزراء البريطاني رسميا أن "القضية مغلقة". وقد اعتذر سفير اسرائيل في بريطانيا، مارك ريجيف، للوزير آلان دنكان.

احتلال فلسطين ورفض قرار مجلس الأمن في الأمم المتحدة

انتقد آلان دنكان المستوطنات الإسرائيلية غير القانونية في الأراضي المحتلة، وبالتالي فقد أزعج بذلك الصهاينة. سابقا، وبعد اعتماد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة قرار الاعتراف بعدم شرعية المستوطنات الإسرائيلية، سحبت اسرائيل سفرائها من الدول التي دعمت الوثيقة وأوقفت تمويل مشروع الري في أفريقيا الذي ينفذ تحت إشراف الأمم المتحدة.